تبييض الأسنان بالملح وأبرز 5 طرق للحصول على أسنان بيضاء جذابة

1 259

تبييض الأسنان بالملح من أكثر الموضوعات التي تم طرحها، وخاصة أن الملح موجود في كل بيت ولا تحتاج وصفاته إلى تكبد أعباء مادية إضافية، فجميعنا نسعى لابتسامة النجوم، وأسنان ناصعة البياض ومظهر صحي، ولذلك بدأ الناس في البحث عن البدائل الطبيعية للوصول إلى ذلك الأمر.

على الرغم من الأضرار المتعددة للملح والتي قد تم تحذيرنا منها بشكل مستمر، إلا أن الملح للأسنان قد يكون الحل المثالي لتبييض أسنانك، كما يمكنك صناعة غسول معقم ومطهر للفم من خلال الماء والملح، وغيرها الكثير.

تبييض الأسنان بالملح

مما هو جدير بالذكر أن الملح يعمل على تعقيم الفم والقضاء على البكتريا المسببة للعدوى، كما أنه يحد من تكون الجير على الأسنان، ولهذا سوف نتحدث معكم اليوم عن طرق متعددة من أجل تبييض الأسنان بالملح باستخدام الملح سواء كان منفردًا أو مخلوطًا مع مكونات أخرى.

دعونا قبل التعرف على أبرز خمسة طرق لتبييض الأسنان باستخدام الملح سواء كان الملح الناعم أو الخشن، فلنتعرف على أبرز فوائده وأضراره للأسنان..

قد يفيدك الاطلاع على/  طرق تنظيف الاسنان مع التقويم

فوائد الملح للأسنان

الملح يحمل في طياته العديد من الفوائد للأسنان واللثة بشكل عام، إذ أنه يعتبر مضاد طبيعي للبكتريا وغسول طبيعي وقوي للفم، فقد استُخدِم الملح في العلاج بوجه عام منذ ألاف السنين، وقد أثبتت العديد من نصوص المصريين القدماء هذا الأمر.

واستكمالًا لاستخدام الملح في الطب منذ القدم، فقد استخدمه الإغريق في العديد من اللقاحات الطبية المضادة للالتهابات بشكل عام وللأسنان بشكل خاص، وفيما يلي أبرز فوائد الملح..

تبييض الأسنان بالملح

  • فوائد الملح والماء للأسنان

ينبغي قبل التطرق لمعرفة تبييض الأسنان بالملح لابد من التعرف على فوائده الجمة، فمزج الماء والملح مفيد جدًا للتخفيف من آلام الأسنان وكذلك آلام التهاب الحلق، كما أنه يساعد بشكل أكثر فاعلية في قتل البكتريا التي قد تتواجد في تجويف الفم نتيجة تراكم بقايا الأطعمة وإهمال تنظيف الأسنان واللثة بشكل منتظم.

غسول الماء والملح يعمل على القضاء على رائحة الفم الكريهة كما أنه يعمل على منع تهيج اللثة بسبب الالتهابات، ويمنع تراكم الترسبات الجيرية والتكلسات على الأسنان، لذلك اجعله غسولك اليومي لصحة أسنان أفضل.

  • فوائد الملح والقرنفل

يعتبر الملح والقرنفل المزيج الأكثر شعبية لعلاج الأسنان وتخفيف الألم، حيث أن القرنفل يحتوي على مادة تشبه مخدر موضعي تسمى الأوجينول، ولذلك له دور كبير في التخفيف من ألم الأسنان، كما أنه يعمل على تخفيف الالتهاب واضطرابات الأسنان واللثة، وجدير بالذكر أن مضغ القرنفل بمفرده يقضي على الرائحة الكريهة للفم.

أضرار الملح للأسنان

  • الإفراط في استخدام الملح قد يتسبب في جفاف الفم، وبالتالي يؤدي ذلك إلى ظهور رائحة غير مستحبة من الفم.
  • قد يتسبب فرك الأسنان بالملح في نزيف اللثة وضعفها، الأمر الذي يؤدي إلى زيادة التهابات اللثة وزيادة التقرحات بها نتيجة زيادة نشاط الشعيرات الدموية.
  • زيادة حساسية الأسنان، حيث تزيد حساسية الأسنان تجاه بعض المشروبات الساخنة أو الباردة وكذلك تجاه بعض الأطعمة، الأمر الذي قد يتسبب في تهيج اللثة وظهور ألام الأسنان.
  • تبييض الأسنان بالملح قد يؤدي إلى تجفيف الأغشية المخاطية بالفم، ولك أن تعلم أن تلك الأغشية هي المسئولة عن تشحيم اللثة والأنسجة الرخوة الموجودة بالفم.
  • على الرغم من أن الملح مضاد طبيعي للبكتريا، إلا أن اللثة نفسها لا تحب الملح وتزيد من التهابها، بالإضافة إلى أن الملح يحتوي على الصوديوم وذلك يضعف اللثة بشكل كبير.
  • خليط الملح مع الليمون على الرغم من أنه يساعد بشكل فعال جدا في تبييض الأسنان، إلا أن احتواءه على حمض الستريك قد يتسبب في إلحاق الضرر بها وخاصة إن تم إضافة صودا الخبز إليهما، وذلك لأن الليمون يعمل على امتصاص نسبة الكالسيوم الموجودة بالأسنان الأمر الذي يضر بمينا الأسنان ويلحق بها ضعف شديد وبالتالي سرعان ما تتساقط.

طرق تبييض الاسنان بالملح

بعد ما تعرفنا على أهم الفوائد والأضرار لاستخدام الملح مع الأسنان وتأثيرها على أنسجة الفم واللثة، نتطرق الآن إلى ذكر أبرز طرق تبييض الأسنان بالملح ، حيث نذكر لك أبرز 5 وصفات يدخل الملح في تركيبها، تساهم بشكل كبير في تبييض الأسنان وقتل البكتريا بالفم.

وصفات تبييض الأسنان بالملح

الطريقة الأولى: عشبة المرمرية مع الملح

تستخدم عشبة المرمرية مع الملح في تبييض الأسنان، حيث يتم طحن أوراق المرمرية مع الملح سويًا، بعد ذلك قم بإدخالهما في الفرن حتى يتم تجفيفهما معًا، وبعد ذلك قم بطحن الخليط مرة أخرى، حينها ستحصل على بودرة ناعمة، ويمكنك استعمال تلك البودرة في فرك الأسنان واللثة، فهي فعالة جدا في تبييض الأسنان بالملح ، ولكن استخدمها مرة واحدة أسبوعيًا دون إفراط، حتى لا تلحق الضرر بأنسجة الفم الرخوة.

الطريقة الثانية: الملح والليمون

على الرغم من الضرر الذي قد يتسبب فيه الليمون مع الملح، إذ ينتج عنهما حمض الستريك الضار على الأسنان إلا أنه يساعد بشكل كبير في تبييض الأسنان، لذلك تجنب استخدام هذا الخليط إلا مرة واحدة كل أسبوع، واحذر إضافة صودا الخبز إليهما، حيث يضر ذلك بمينا الأسنان بشكل بالغ.

الطريقة الثالثة: الملح الخشن مع صودا الخبز

اخلط الملح الصخري الخشن مع صودا الخبز ولكن بدون إضافة الليمون، وقم بفرك الأسنان بهذا الخليط مرة واحدة فقط كل أسبوع، حيث يساهم هذا الخليط في تبييض الأسنان بالملح ، بالإضافة إلى تطهير وتعقيم الفم من العدوى البكتيرية، كما أنه يساعد بشكل كبير في التخلص من بقايا الطعام العالقة بالفم وما قد تلحقه به من أضرار.

الطريقة الرابعة: الملح مع زيت الخردل

مزج الملح مع زيت الخردل وقليل من الكركم يساعد بشكل كبير في تبييض الأسنان، بعد خلط المكونات معًا ستحصل على عجينة ناعمة يمكنك تفريش الأسنان بها لثلاثة أيام في الأسبوع لمدة ثلاث دقائق فقط، واحرص على استخدام الخليط بشكل منتظم حتى تتمكن من الحصول على النتيجة التي ترغب فيها من تبييض الأسنان بالملح.

الطريقة الخامسة: الملح مع الفحم

مزج الملح مع الفحم من أهم طرق تبييض الأسنان بالملح فعند قيامك بخلط قليل من الملح والفحم النشط مكون مزيجًا متجانسًا، وقيامك بتفريش أسنانك بهذا المزيج بحركات دائرية وببطء شديد ولمدة دقائق بسيطة، بعد ذلك قم بشطف أسنانك جيدًا حتى تتخلص من آثار الفحم، ويتم استخدام هذا المزيج ثلاث مرات كل أسبوع وبانتظام ، يساهم هذا الخليط في تبييض الأسنان بشكل كبير، كما أن لها تأثير قوي على اللثة، فتقويها وتحميها من الالتهابات.

عادات تدمر اسنانك

عادات سيئة قد تدمر أسنانك

من منطلق الوقاية خير من العلاج، سوف نسلط الضوء على أبرز العادات التي قد تتسبب في تدمير أسنانك، حتى تتجنبها من أجل الحفاظ عليها من التلف والضعف، وأبرز تلك العادات ما يلي..

  • إدمان التدخين وشرب الأرجيلة، حيث يتسبب هذا الأمر في ضعف شديد بالأسنان، بالإضافة إلى ظهور البقع الداكنة عليها.
  • إدمان شرب المنبهات كالقهوة والشاي والنسكافيه وغيرهم، حيث أن الإفراط في تناول هذه المشروبات تتسبب في ظهور اللون الأصفر على الأسنان وبالتالي تصبغها واختفاء بياضها.
  • يقوم بعض الأشخاص بوضع القلم بين الأسنان عند القيام بالتفكير في موضوع معين أو زيادة التركيز في أمر محدد، وقد يتسبب ذلك في تكسير الأسنان وتخلخلها، فضلا عن التسبب في التهابات اللثة.
  • استخدام الأسنان في قضم الأظافر من أحد العادات السيئة للغاية والتي تؤثر سلبًا على الأسنان، حيث تتسبب تلك العادة في التواء الأسنان وتحريكها من مكانها، كما أنها قد تتسبب في نزيف اللثة والتهابها بشدة.
  • تناول الحلوى والإفراط في تناول السكر، وخاصة الحلوى الجلاتينية التي قد تلتصق بالأسنان وتجاويف الفم كالجيلي على سبيل المثال وليس الحصر، حيث يصعب على لعاب الإنسان التخلص من بقايا الحلوى العالقة بالفم، لذلك لا تفرط في تناولها، وإن تناولتها لابد من غسل الأسنان جيد جدًا حتى تزيل تلك العوالق.
  • استخدام الدبابيس الإبرة وخلات الأسنان الخشبية وما يشبههم سواء من أجل تنظيفها أو إزالة ما يعلق بينها من طعام، ولكن تلك العادة قد تتسبب في حدوث خراج في اللثة، وتوسيع المسافة بين كل سن والأخر وبالتالي تتجمع بقايا الأطعمة بينهما بكميات أكبر وبشكل أسرع، كما أنها قد تتسبب في خلخلة الأسنان.

ختامًا وبعدما تطرقنا إلى أبرز طرق تبييض الأسنان بالملح ، تذكر متابعي الكريم أنه كلما حرصت على نظافة أسنانك كلما دامت صحية لفترة أطول، حيث ينبغي عليك أن تحرص على غسل الأسنان بالمعجون بعد كل وجبة وقبل النوم، حتى تمنع انتشار البكتريا في تجويف الفم، ولا تنس استخدام غسول أسنان مناسب لك حتى تنظف أسنانك من بقايا الأطعمة.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق

تعليق 1
  1. ملك يقول

    مقال رائع ماشاء الله
    تسلم ايديكم